تعاون من أجل تعزيز قدرات المرأة التونسية في مرحلة مابعد الثورة

 

ملفات ساخنة

 

مهندسة كاميليا حلمي تكتب: هل جائزة نوبل للسلام مدعاة للفخر والشرف؟؟

 

المنظمات النسوية ودور رأس الحربة

 

بـ فرمان دولي... الرضيع والمراهق والشاب كلهم أطفال

 

المجتمعات العربية من بكين إلى بكين +15

  • قرأت لك

  • رسالة دكتوراه تحذر من مخطط لتمزيق الأسرة المسلمة المزيد
    نماذج قدوة : الدكتورة فاطمة عمر نصيف المزيد
    ماذا حدث في مؤتمر ( بكين + 15 ) ؟! المزيد

     

     

     

     
     

    أخبار اللجنة

     

    تعاون من أجل تعزيز قدرات المرأة التونسية في مرحلة مابعد الثورة

     

    الشيخ راشد الغنوشي: ضرورة تكرار الزيارات لنقل الخبرة على مستوى العمل النسائي القطري والإقليمي والعالمي للجمعيات التونسية المعنية بالأسرة والمرأة والطفل.

    الحبيب اللوز: يجب توطيد العلاقة بين مصر وتونس، للتشابه الكبير بين البلدين، ولظروف الثورة التى كللها الله بالنجاح في كلى البلدين الشقيقين.

    بدعوة كريمة من جمعية نساء تونسيات والتي ترأسها الأستاذة ابتهال عبد اللطيف رئيسة، وقسم المرأة والأسرة في حركة النهضة التونسية، قامت كل من المهندسة كاميليا حلمي، رئيسة اللجنة الإسلامية العالمية للمرأة والطفل، والأستاذة سيدة محمود، مسئولة قسم البحوث باللجنة الإسلامية العالمية للمرأة والطفل، بزيارة تونس الشقيقة خلال الفترة 8-13 يناير 2012، لتقديم عدد من المحاضرات والدورات التدريبية لعدد من الجمعيات النسائية التونسية، وأيضا لعضوات حركة النهضة التونسية، وذلك بهدف تعزيز قدرات المرأة التونسية في مرحلة مابعد الثورة.

    وقد تناولت الفعاليات أبرز التحديات التي تواجه المرأة والأسرة والطفل في المرحلة الراهنة على كافة الأصعدة الاجتماعية والسياسية والثقافية، والتي باتت تهدد هوية الأسرة التونسية بسبب التغريب الشديد الذي تعرض له المجتمع التونسي في ظل النظام السابق.

    وكذلك التعريف بالرؤية الإسلامية للأسرة من خلال استعراض ميثاق الأسرة في الإسلام، الذي أنجزته اللجنة الإسلامية العالمية للمرأة والطفل التابعة للمجلس الإسلامي العالمي للدعوة والإغاثة، وشارك في إعداده نخبة من علماء الأمة الإسلامية، ليكون خلفية إصلاحية للمشاكل التي تعاني منها كثير من الأسر وأيضا ليكون أرضية تشريعية لقوانين الأسرة والأحوال الشخصية.

    وقد قامتا بزيارة فضيلة الشيخ راشد الغنوشي رئيس حركة النهضة في مقر الحركة، والذي أكد على ضرورة تكرار الزيارات لنقل الخبرة على مستوى العمل النسائي القطري والإقليمي والعالمي للجمعيات التونسية المعنية بالأسرة والمرأة والطفل، وكذلك التقتا بمجموعة من عضوات حركة النهضة برئاسة السيدة منية بن براهيم، عضو المكتب التنفيذي بالحركة، وعضو المجلس التأسيسي التونسي والتى تترأس لجنة المرأة والأسرة في الحركة.

    كذلك كان هناك لقاء مع فضيلة الدكتور الحبيب اللوز أحد مؤسسي حركة النهضة، وأحد رؤسائها عبر تاريخها النضالي المشرق، والذي أكد على ضرورة توطيد العلاقات بين كل من مصر وتونس وتبادل الخبرات للتشابه الكبير بين البلدين وظروف الثورة التى كللها الله بالنجاح في كلى البلدين الشقيقين.

    وفى ختام الزيارة وقبيل العودة الى الوطن التقتا بفضيلة الأستاذ الدكتور عبد الله اللوصيف، العميد السابق لجامعة الزيتونة، الصرح العلمي التاريخي والذي كانت له إسهامات قوية في تخريج قمم في العلوم الإسلامية والإنسانية والمختلفة.

     
     

     متقدم

    من نحن

    اتصل بنا

    الصفحة الرئيسية

    مؤتمرات

    ميثاق الطفل

    ميثاق الأسرة

    الرؤى النقدية

    أبحـــاث

    الائتلاف

    أخبار اللجنه

    بيانات اللجنة

    إصداراتنا

    الرؤى الإسلامية

    اللجنة في الإعلام

    صوت وصورة

    حوارات ومقالات

    قـرأت لك

     

    اتصل بنا  |  من نحن   |  الرئيسية  |  اتفاقية الاستخدام  |  سجل الزوار
    جميع الحقوق محفوظة للجنة الإسلامية العالمية للمرأة والطفل © 1999 -  2012

    للحصول على أفضل عرض استخدم Internet explorer

    اللجنة الإسلامية العالمية للمرأة والطفل